كبوشية التاريخ المبهر والواقع المحزن الذي نسعي لتغييره
 
الرئيسيةالبوابة*مكتبة الصورتسجيل دخول الاعضاءدخولالتسجيل
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
عادل عثمان مصطفي
 
أبوبكر الرازي
 
ود عدلان
 
كمال الحاج احمد
 
حسن دينار
 
أبوعزة
 
النعمان نورالدائم
 
ودالعمدة
 
ام شفيف محمد حامد
 
بنت محجوب البشير
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
شعراء الاغاني السودانية
سـمــك ..لـبـن ..تـمـــــر هـنــــــدى
وين الشباب
الموسوعة العالمية للشعر العربي.. الشعر الفصيح
شعراء الحقيبة... توثيق شامل
فـــن الـكــاريـكـاتـيـــــر
تـعـالـــوا اخــدزا لـيـــكـم عــرضـــه
وقفات مع عباقرة اهل المسادير ؟؟
اغانى واغانى
الشعر الشعبي والدوبيت والمسادير
المواضيع الأكثر شعبية
شعراء الاغاني السودانية
وقفات مع عباقرة اهل النم والدوبيت
كلمات اغاني الفنان محمد النصري
فوائد البيض المسلوق
أغاني الحماسة والسيرة ( توثيق ) - د. أحمد القرشي
اهرامات البجراوية
نفلا عن موقع سودانيز اون لاين
موضوع الحلقة : مشاكل النساء بعد سن الخمسين
بوست خاص عن صور الفنانين
فوائد الدخن
المواضيع الأخيرة
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 81 بتاريخ الإثنين يونيو 04, 2018 5:24 am
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 490 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو صلاح عوض الكريم فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 16444 مساهمة في هذا المنتدى في 2721 موضوع
سجل معنا

للتسجيل اضغط هـنـا


شاطر | 
 

  القطار في الغناء السوداني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: القطار في الغناء السوداني   الثلاثاء أبريل 01, 2014 2:51 pm

صور وجدانية، ومشاعر دفاقة وصادقة يرسمها القطار الذي يعبّر عن الحنين والشوق إلى الوطن، والناظر إلى الأغنية السودانية بكافة أشكالها يجدها تذخر بتلك الروائع والدرر التي تمجد القطار أحياناً وتذمه أحايين أخرى لأسباب منطقية، فقد تغنى الراحل صالح الضي:
يوم سافر قطارك جاني الخبر عشية
عزوني العوازل ما نامــت عــــــيني

وتغنى الكثير من المطربين عن قطار الشوق حيث تغنى حسين شندي بقوله:
قطار الشـوق متين ترحل توديــنا
نزور بلدًا حنان أهلا ترسى هناك ترسينا
وتغنى آخر بتلك الأغنية الحزينة:
(لما القطار صفر سالو.. دموع عيني سالو
لو يبقى خاتينا في بالو أنا ما نـــــــسيتو)
كما تغنى العمّلاق عثمان الشفيع بأغنيته الخالدة والتي يستحضرها الإنسان كلما جاء الحديث عن القطار، والتي يعاتب فيها القطار على أخذه لمحبوبة بقصد أو دون قصد، فيقول:
(القطار المر فيه مر حبيبي بالعلي ما مر يا الشلت مريودي)
وفي مقطع آخر يتغنى:
(القطار يتهادى حل في وادينا يلا نجري نشوفه المن زمان ناسينا)
وأختتم أغنيته غاضباً على القطار لأنه أخذ مريوده (يا القطار تدشدش يا الشلت محبوبي).
والقطار يرتبط بحياة الناس وحركتهم وترحالهم
لذا نجده قد أخذ حيزاً كبيراً في الأغنيات السودانية، وذلك لأنه يرتبط بشكلٍ مباشر بالسفر والفراق والحرمان أحياناً، فكل هذه الأشياء بمثابة أرض خصبة لميلاد قصائد تترجم بعد ذلك إلى أغنيات رائعة كروعة القطار، ويمكن القول بأن كل محاور الأغاني التي نظمت في القطار كانت تدور حول سفر المحبوب وفراقه ولحظات الوداع عند السفر ومن الأغنيات كذلك:
أحمد الله الخاطري أنجبر جاني زولاً شايل خبر قال لي محبوبك في القطر.
ونجد آخر يتغنى:
متين يا الله عاد فرح المواسم نفرعوا
حس القطارات من بعيد فوق الفلنكات نسمعوا
وكل المسافرين البعاد يتلموا تاني ويرجعوا
وآخرون يعددون أسماء المحطات التي يمرّ بها القطار الذي يعني شيئاً في دواخلهم مثل قول أحدهم:
ديك كريمة داك قطرا
في الكاسنجر دمعي جرا
وفي أب غربان وصل خبرا أبوحمد الحبيب زارا وعليهو خلايقو تتجارا
ومن المناطق المشهورة بالقطار (قطر نيالا.. قطر أويل ..قطر كريمة) ويقول أحدهم داعياً على الآخر (يشيلك قطر عجيب.. يودي ما يجيب) بمعنى يأخذه دون عودة إلى دياره..

المكاشفي عبدالقادر

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الثلاثاء أبريل 01, 2014 2:53 pm

--------------------------------------------------------------------------------

وما تنسوا مسلسل قطار الهم
بالإذاعة السودانية
وكنا حافظين المقدمة
تأليف هاشم صديق
وأداء ابو عركي البخيت
قطر ماشي

وعمي الزين وكيل سنطور

وزي ما الدنيا سكة طويلة

مرة تعدي

ومرة تهدي

ومرة تدووور

وعمي الزين وكيل سنطور

عمي الزين محكر في قطار الهم

يشرّق يوم

يغرّب يوم

شهور ودهور

عمي الزين



أيههه
حفظنا السكة
محطة محطة
جبل موية
جبل رويان
جبل عطشان
ود الحوري
ود النيّل
ود سجمان
وحتي الناظر
وجرسو النايم
ولون المكتب
وعفش الناس
الماشي يناهد بالكيمان
__________________

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الثلاثاء أبريل 01, 2014 2:54 pm

لكن يظل أروع واهم قطر هوقطر أويل كما ذكر الكاتب البونى (أغنية رائعة قدمت في شكل منلوج من فرقة الهيلاهوب وبصوت الكوميديان صالحين وغالباً ما تكون من كلمات الفنان طارق الأمين وهي بعنوان قطر أويل وهي تثبت أن الفن سيظل دوما سابقاً للسياسة يقول مطلعها قطر أويل المسافة طويل السكة فتح يلا يادا قطر ثم يطوف بالسودان قائلاً: انت من سقاى ولامن كاقواى انا من بيبور وبيتنا في دارفور انا برجاك نمشي بي دا قطر انا من اويل ولا من رمبيك انت ماشي لي وانا جايي ليك كلو بي دا قطر وهكذا تمضي القصيدة الي بورتسودان وحلفا ونمولي وام درمان وشندي و(كلو بي دا قطر). ليت الذين وقعوا اتفاق ميشاكوس الإطاري في 2002 إطلعوا على هذه الاغنية الرائعة لكي يضمنوها في تفاصيل اتفاقية نيفاشا التي سكنها الشيطان. إن القطار لعب دوراً كبيراً في تنمية وتوحيد (عن طريق التربيط) أجزاء السودان لذلك دخل الأغنية بصورة لم تحدث لأي وسيلة نقل أخرى فعند إبراهيم عوض(قطاره اتحرك شوية شوية) وعند سيد خليفة(القطر القطر نويت السفر) وعند البلابل(قطار الشوق متين ترحل) وعند زنقار(من بف نفسك يالقطار) وعند الشفيع (القطار المر) وعند ناس فلانة (القطر الشالك انت) وأخيرا (السكة فتح يلا يادا قطر).

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الثلاثاء أبريل 01, 2014 2:56 pm

- هناك من أروع القصائد عن القطار هي أنشودة الشاعر محمد المكي إبراهيم (قطار الغرب).
- أنظر كيف وصف أهل الجزيرة (التجار)

عفوا عفوا يا أجدادى شعراء الشعب
يا من نظموا عقد الكلمات بشكةسهم
أنا أعلم أن الشعر يواتيكم عفو الخاطر
عفو الخاطر
وسبقتونى فى هذاالفن : وداع الأحباب
خضتم أنهار الدمع وراء أحبتكم
بالاكتم بالدعوات مسارأحبتكم
من أسكلة الخرطوم الى الجبلين الى الرجاف
قاسيتم، وأنا يا شياخىقاسيت
كل السودان يقاسى يا شعراء الشعب
فدعونى أسمعكم شجوى
شجوى أدعوه قطارالغرب

اللافتة البيضاء عليها الإسم
باللون الأبيض باللغتين عليهاالإسم
هذا بلدى والناس لهم ريح طيب
بسمات وتحايا ووداع ملتهب
كل الركابلهم أحباب
هذى إمرأة تبكى
هذا رجل يخفى دمع العينين بأكمام الجلباب
"سلمللأهل ولا تقطع منا الجواب"
وارتج قطار الغرب، تمطى فى القضبان
ووصايا لاهثةتأتى وإشارات ودخان
وزغاريد فهناك عريس فى الركبان

ها نحن تركنا عاصمةالإقليم
ودخلنا وادى الصبر
كل الأشياء هنا لا لمعة تعلوها
كل الأشياء لهاألوان القبر
الصبر الصبر الصبر
الكوخ المائل لا يهوى
والشجر الذاوى ليسيموت
والناس لهم أعمار الحوت
أحياء لأن أبا ضاجع أما
أولدها فأسا يشدخ قلبالأرض
يحتاز كنوز الأرض ويبصقها دما
لتظل البورصة حاشدة والسوق يقام
وقطارالغرب يدمدم فى إرزام
تتساقط أغشية الصبر المترهل حين يجئ
ألوان الجدة فىوديان الصبر تضئ
والريح الناشط فى القيعان يمر
يا ويل الألوية الرخوة
ياويل الصبر

ساعات الأكل تعارفنا
الصمت الجاثم فى احجرات انزاح
وتبادلناتسآل فضوليين
تحدثنا فى ساس يسوس
وتحذلقنا عن جهد الإنسان الضائع
فغرسناكل الأنحاء مزارع
جئنا بالجرارات حرثناها
هذى الأرض الممتدة كالتاريخ
حبلىبالشبع وبالخصب المخضل
والناس هنا خيرات الأرض تناديهم
لا أذن تصيخ
دعنامنهم – وتدارسنا تحديد النسل
وتجولنا عبر الدرجات
عربات شائخة تتأرجحبالركاب
ومقاصير للنوم بها أغراب
الأولى خشخش فيها الصمت
والرابعة العجفاءبها إعياء
ضاعت تذكرة المرأة ذات محط
ورجال يكتتبون ورجرجة وضجيج
ومآذن فىالأفق المدخون تضيع
كوستى وأناس ينصرفون بلا توديع
وأناس يشتجرون علىالكنبات

ها نحن دخلنا ما بين النهرين
الناس هنا جنس آخر
فقراءوثرثارون ولهجتهم فى لين القطن
والباعة ملحاحون وحلاقون
ولهم آذان تسمع رنةقرش فى امريخ
هذا نوع فى كل نواحى اقطر تراه
جنس رحال منذ بداياتالتاريخ
أرض الذهب البيضاء بهم ضاقت
رغم الخزان المارد والذهب المندوف بهمضاقت
فانبثوا فى كل متاهات السودان
الشئ المفرح أن لهم آذان
وعيونا تعرفلون اللص الرابض للقطعان
وسواعد حين يجد الجد تطيح

هذه ليست إحدى مدنالسودان
من أين لها هذه الألوان
من أين لها هذا الطول التياه
لا شك قطارالغرب الشائخ تاه
وسألنا قيل لنا الخرطوم
هذى عاصمة القطر على ضفات النيلتقوم
عربات
أضواء
وعمارات
وحياة الناس سباق تحت السوط
هذا يبدوكحياة الناس
خير من نوم فى الأرياف يحاكى الموت
ما تعسها هذى الأرياف
ماأتعس رأسا مشلول الأقدام
ما أتعس راسا لا تعنيه تباريح الأقدام

ونزلنا فىالخرطوم بلا استقبال
فتذكرت الحشد المتدافع فى إحدى السندات
برتينتهم وقفوافى وجه اريح
وأطل من الشباك فتى القرية
قد عاد أفنديا إبن القرية
وانهالتبالأحضان تهانيهم
وأنا لا حضن سوى الشارع
يتلقفنى، يتلقف أجدادىالشعراء
هم فى الطرقات وفى المذياع بكاء
خلف المحبوب من الجبلين الىالرجاف
ما أحلى أياما لا تحمل إلا هم الحب
ها نحن الآن تشبعنا بهمومالأرض
وتخلخلنا وتعاركنا بقطار الغرب
إنى يا أجدادى لست حزينا مهماكان
فلقد أبصرت رؤس انبت تصارع تحت الترب
حتما حتما ستطل بنور الخصب ونورالحب
حتما حتما يا أجدادى شعراء الشعب

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الثلاثاء أبريل 01, 2014 3:12 pm


السكة حديد وجدان الانسان السودانى
ارتبطت السكة الحديد بوجدان الانسان السودانى ايما ارتباط ، فكانت هى منفذالفرح الذى يبتغيه ، حين يكل من العناء فانه يطلب اجازة ، وهذه الاجازة مرتبطة بالسفر والسفر من ثم مرتبط بالسكة الحديد ، والسكة حديد يعنى ان يتعارف الناس فى القطار اسوة باى قطار فى العالم كانما كل القطارات على موعد مع التعارف ففى كل انحاء العالم تجد الناس يتعارفون ، خذ عندك قطار الشرق الذى كان مكانا للجريمة التى كتبتها اجاثا كريستى ، ليس مجانا بل عن سابق معرفة وترتيب مسبق ، لكن فى السودان الامر يختلف عما هو لدى اجاثا كريستى ، حيث هنالم تدخل الحضارة الى ذلك النفق المظلم ، ما زالت الاشياء تحركها القبيلة والدوافع يحركها التعارف لمجرد التعارف لا للقتل او غيره ، المهم ان القطار فى السودان استولى على جزء كبير من وجدان الناس منذ ان دخل الى السودان فى اواخر القرن قبل الماضى مع حملة كتشنر التى غزا بها السودان ، فهل لولا غزو كتشنر للسودان معنى ذلك اننا لم نكن لنشهد السكة الحديد ؟ مجرد سؤال
الاغنية السودانية وعلاقتها بالقطار الغناء لدينا مرتبط وكثيرا بالاحداث او المواقف ، وفى ما خص القطار فاننا واجدون ان الغناء قدم الكثير للقطار منذ الازل وحتى الان بلا توقف ، وجدان كامل لاناس عشقوا القطار واحبوه كثيرا خلق لهم معادلات حياة تختلف عن كل ما عداها ففى القطار كم تغزل الشعراء ، لا يهم ان تكون الرحلة تعيسة او حبيبة لكنها بالقطار سو ى احيانا نجد انهم يلعنونه لكنه ما يزال مع ذلك يحرك كثيرا من الدواخل تجاهه لانه الاكثر صناعة للعلاقات الاجتماعية بين الركاب مهما كانت درجاتهم الاجتماعية او مقاعدهم فى الدرجة الاولى او الرابعة انه القطار وكفى يتحرك الآن القطار المحبوب يقف على حافة الرصيف ( مستنى)لكنه حانق على القطار رغم انه يحبه فى داخله
من بف نفسك يالقطار
ورزيم صدرك قلبى طار وين الحبيب؟
انت شلتو جيبو يالقطار
وتستمر الاغنية ماخذة من القطار موقفا حادا لكنه الحبيب الذى لا يمكن ان (ينفات )فهو قطار الشوق لكنه مفرق( الحبان)
القطار فرقنا
آه حزنا ملكنا
باتصالنا الروحى برانا نحنا برعنا
الوداع ياحبيبى وربى ليك يصون
الفارقت ما لقيتا
الليلة وين يا روحى
يا له من قطار ويالها من فرقة تتصل عبر الروح لكنه القطار
فى الرصيف مستنى ولى ثوانى بهاتى
السلامة سلامة
يا ليل سلامة سلامة سلامة
وهو القطار المرّ ( فيهو مر ّ حبيبى ) لكنه حين ينتوى السفر فان الوسيط الروحي هو القطار فى تلك الايام من منتصف الستينات او السبعينات وقبلهاايام القرشى فى الخمسينات لكنه
القطر القطر نويت السفر
هكذا يصيح فيناالفنان سيد خليفة بروحه المرحة ليذكرنا ان القطار هو الوسيط الانجع فى السفر لانه يستخدم صيغة التاكيد اللفظى ( القطر القطر )او هو حامل من حاملات الاشواق بين الناس خاصة الذين يعشقون الحياة وبعضهم البعض
قطار الشوق متين ترحل ترسينا
نزور بلدا حنان اهلا
ترسى هناك ترسينا
وهنا مربط الفرس مكان بعينه وزمان مفتوح على الحبيب
نقابل فيها ناس طيبين
فراقن كان ببكينا
يا قطار الشوق متين توصل
حبيبنا هناك راجينا
متين تحضن عويناتو لامتين يرجع يحيينا
والقطار الذى كان معجزة القرن التاسع عشر والذى حول مجرى التاريخ فى كثير من الدول والامصار فعل نفس الامر فى السودان الذى ليس هو بمعزل عن مجريات الاحداث فى العالم دخل الى حيز القصيدة الشعرية فكانت ( قطار الغرب ) للشاعر محمد المكى البراهيم والغنائية من خلال عوض الكريم القرشى وغيره من الشعراء ، دخل الى المسرح فكان رهينا بعبد الله على ابراهيم فى خالدته ( السكة حديد قربت الماسافات .. وكثيرا ) ثم انه فى الاذاعة خلال المسلسل الخالد الذى كتبه الشاعر والمسرحى النابه هاشم صديق ( قطر الهم ) وتلك صفة اتسم بها القطار فى السنوات الاخيرة من السبعينات و الثمانينات حين بدا العد التنازلى للسكة حديد
لكن تبقى السكة الحديد احد مكوناتنا الاجتماعية حيث ما زالت الاواصر منعقدة لابناء تلك المحطات منذ عشرات الاعوام فمنذ ان كنا فى محطة القضارف مانزال نذكر حتى اليوم بعض جيراننا وهم يفعلون ، نلتقى عنوة وصدفة سواء فى الابيض او فى الخرطوم لكننا نلتقى وبيننا يمتد سماط الحديث الشهى عن السكة الحديد واهلنا الطيبين من الاباء والامهات والاصدقاء والمعارف
الخرطوم 2005

سلمي الشيخ سلامة

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الثلاثاء أبريل 01, 2014 3:39 pm


.... غـنـي المـرحـوم ابراهـيم عـوض:

قــطـاره اتـحـرك شـويـة شــويـة
وانامـن بعـيـد شـفتـو لـوح لـــي
بـكـت عـيـنيـه، وبكـت عيـنـــــي
يـااللـه مـتيــن رحـمـاك عـــلي?.

---------------------------------------

مـثل سـودانـي: " قـطـر عــجـيـب يـودي يـودي مـايجـيـــب".


ياسايق القطار قوم بينا لي بنت الشمال ودينا

حرك قوم سريع ياخينا المريود هناك راجينا ....

الفنان زكي عبدالكريم متعه الله بالعافيه ...

قطارو حلا ياناس قطارو حلا ترك لعمري الالام والمذله ..رحم الله ابوداؤد




_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الخميس أبريل 10, 2014 9:07 am



رسائل علي قطار الذكريات:
...... .........

اخاف ان احبك ،، فافقدك ثم اتألم
واخاف ايضا ان لا احبك ،، فتضيع فرصة الحب ،، فأندم !!
اعيش معك حالة لا توازن …
منذ عرفتك حياتي تسير بانتظام .. فيما قلبي تسوده الفوضى ..
منذ عرفتك احس انني معجبة بك الى اخر حدود الاعجاب ..
فيك اشياء احتاجها في هذا الزمن ..
وجدت فيك ماكان ينقصني ،، ويكمل بهاء روحي وصفاء عالمي ..
لكنني اخشى من النهايات دوما …
فانا امرأه تعودت دائما ان تفقد اي شيء تحبه …
نحن عادة نستطيع ان نكبح جماح العاطفة في البدء ،،
لكننا نعجز عنه في النهاية …
وهذا مايجعلني اخاف كثيرا …
فعلمني ،،
كيف احبك بلا ألم …
وكيف لا احبك بلا ندم …!

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الخميس أبريل 10, 2014 9:15 am



للسفر بالقطار ذكريات جميلة و خاصة عندما كنا صغار و كنا نتظر بفارغ الصبر

اجازة المدراس(العطلة الكبيرة) حتى نسافر للأهل بالقطار و كنا نجد متعة ما بعدها متعة فى السفر

و نتزاحم على الشباك للجلوس فى القطار و مشاهدة المناظر الطبيعية من جبال و أودية و قيزان رمال و خلاء واسع

على مدى البصر و ننتظر على احر من الجمر المحطات لكى نلتقط أنفاسنا و نقوم بشراء ما لذ و طاب من تلك المحطة

من أكل و شرب و فواكه من المحطات التى تتشهر بها و كذلك نتسامر ليلا و نحكى القصص و دائما رفقة القطار ظريفة

و خاصة عندما تتعرف على اصدقاء جدد بالقطار و تتوثق بهم المعرفة و الصداقة والتى تمتد لسنين طويلة,,

و بحكم أننا مع اصدقاء لنا كنا نمتهن مهنة التجارة بجانب اننا كنا طلبة و نسافر كثيرا بالقطار الى القاهرة

و لذلك تكون رحلة القطار ممتعة من الخرطوم و حتى حلفا القديمة و نترقب المرور بالمحطات و حفظ أسمائها

و من الخروج من الخرطوم ووصول محطة الجيلى حيث الفواكه و الافطار يكون هنالك و كذلك مرورا بشندى التى تشتهر

بالطعمية بالسلطة السوداء و الرغيف الساخن الشهى و يلتهم القطار المسافات سريعا و نمر بمحطات المحمية و كبوشية حيث اهرامات

البجراوية وعبق التاريخ و مرورا بالعلياب و الزيداب و دخول الدامر دامر المجذوب و بعدها مدينة عطبرة الجميلة مدينة الحديد و النار

حيث يتم تغيير رأس القطار و ما يعرف بالديزل أو القاطرة التى تقطر باقى عربات القطار و نمكث فى عطبرة مدة ساعتين

بعدها يتحرك القطار مرور بمحطات مدينة بربر العريقة و بعدها استعدادا لدخول محطات اراضى الرباطاب أمبيريكة

و الشريق و أبوهشيم و ابو ديس و يصل ملتقى المحطات محطة أبوحمد حيث الشاى اللذيذ المظبوط و البطيخ عندما يكون موسمه

وأبوحمد نقطة التقاء بين القطارات المسافرة الى حلفا و القطارات المسافرة الى كريمة

و بعدها يستعد القطار لعبور الصحراء الشاسعة المتمثلة فيما يسمى (بالنمر) و اشهرها نمرة سته و يوجد بها وسط الصحراء القاحلة

بعض الأكل يتم شراءه من الباعة هنالك و بعض عبور منطقة النمر تلوح فى الافق مدينة وداى حلفا و أهلها الظريفين

و الطيبين فى نفس الوقت و هنالك نجد أشهى انواع السمك و بأسعار رخيصة جدا و لذلك عندما نمكث احيانا ايام فى حلفا

فى انتظار للسفر لمصر وتكون أغلب وجباتنا من الاسماك الشهية وبصراحة السفر بالقطار له متعة خاصة

لا يعرفها الا من جرب السفر به و خاصة فى رحلات طويلة ,,





و متعة النوم على سطوح القطار و لها روادها





وهنالك اغنيات كثيرة و حنينة عامرة بالذكريات الجميلة تم غنائها للقطار

و ان كان أشهرها قطار الشوق متين ترحل تودينا :

قطار الشوق
قطار الشوق متين ترحل تودينا
نشوف بلدا حنان أهلا ترسي هناك ترسينا
نسايم عطبره الحلوه تهدينا وترسينا
نقابل فيها ناس طيبين فراقم كان ببكينا
ياقطار الشوق متين توصل حبيبنا هناك راجينا
متين نحضن عويناتو ... متين يسرع يحينا
ياقطار الشوق ده ليل الغربة فيهو ودار
متين تسرع متين بنكمل المشوار
عشان مانلقي فيها الناس ونطفي البينا من النار
نشوف عينيهو نعسانه ولونوا الزاهي كلوا نضار
ياقطار الشوق حبيبنا هناك يحسب في مسافاتك
ولوتعرف غلاوة الريد كنت نسيت محطاطك
وكان فكرت في الميعاد وكان قللت ساعاتك
وكان حنيت علي مرة وكان حركت عجلاتك

https://www.youtube.com/watch?v=wozjUCJJuaY



محطات القطار فى انتظار وصول القادمين بشوق و لهفة و وداع المسافرين و حزن على فراقهم



_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الخميس أبريل 10, 2014 9:24 am

كتب الأول للثاني رسالة طويلة في شكل قصيدة يشكو فيها الجلاء نذكر مطلعها

ود الدابي مالك ساكت ؟ ما شفت الجلاء السواها؟
شال محبوبتي سافر بيها كيف بقدر بعيش لولاها؟



جاء رد الثاني في قصيدة أخرى مطلعها

صحيح يا عبدو أخوي قولك حقيقه
كثير الطفشا الجلاء من فــريقه


بمجرد ما ترسو الباخرة يهرع الجميع للقطار .. حاملين أمتعتهم ، يأمل كل منهم أن يجد مكانا مريحا في هذا القطار الذي وصفه الشاعر كدكي في قصيدة طويلة نذكر منها

ده قطر كريمه
الملان عينه ديمه
إن جا التمر
مكموت كمت
والمنقة وكتين تستوي
تلقيه للوكاي زرد



في قطار كريمة نلتقي بالشوايقة والرباطاب وطرائفهم ونكاتهم كما نلتقي بآخرون ونمر بكثير من المحطات حتى يصل بنا القطار محطة عطبرة عاصمة الحديد والنار وهي مفترق طرق وقبل أن نصل إليها نقف في أبوحمد ديار أختنا أم التومات .. محطة أبوحمد التي تذكرنا بأخينا بوش الذي طالت غيبته عن البورد .. شبه بوش محطة أبوحمد بمحطة الأندر قراوند في لندن

أتمنى من الذين سافروا على هذا الخط ولديهم ذكريات أو من لديهم دراية به أن يشاركونا ويمدونا بأسماء المحطات وخلافها .. لأنو المدة طالت والذاكرة .. آه من الذاكرة بات معظمنا يشكوا منها والحال من بعضو ... وقبل ما تنعسوا بي هز هزة القطار نصحيكم بي نكتة

الكمساري ماري ومعاه المفتش وبفتش في التذاكر .. تيك .. تيك .. تذاكر .. تذاكر .. ظبط ليك رباطابي ما عندو تذكره .. طوالي غرموا وعمل ليهو تذكره لمن جاء يدي الباقي للرباطابي ما لقى فكه وقال ليهو بديك الباقي بعدين .. الرباطابي قال ليهو من مكانك ده ما بتمشي كان ما أديتني الباقي حقي .. قام المفتش قال للرباطابي يا خي أنت مالك شفقان كده .. الراجل ده رجل مضمون وما بي يأكل حقك .. رد الرباطابي
كان مضمون أنت مباري مالك؟

==============================================================


_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الخميس أبريل 10, 2014 9:30 am

وكتب اخر عن ذكرياته في القطار


موضوع ظريف وتداعياته أظرف

أذكر أول مرة أسافر فيها لمصر المؤمنة
كانت عن طريق حلفا
ولقلة خبرتي بالخط ده وصل القطار لواحدة من السندات
مع صلاة المغرب ... أخوك نزل وتوضأ للصلاة ولسوء حظي الجماعة قدموني أصلي بيهم
يادوب أخوك في الركعة الأولى ولسه ما خلصت سورة الفاتحة القطر صفر .. توووت بدأت اقرأ بسرعة الف في الثانية وقبل الركوع القطر بدأ يتحرك .. أشوف واحد من المصلين خلفي خطف مركوبو وقام صوف .. وبعد شوية لحقو آخر .. وبعد ثواني وأنا في السجدة الأولى سمعت واحد يضحك ولحق الجماعة .. يا زول بدون تردد خليت ليك الجماعة ساجدين وفللي رقدت خريش وراء القطر ويادوب لحقت عربية الفرملة .. واللذيذ أن معظم ركاب القطر كانوا في الشبابيك مراقبين المنظر وميتين بالضحك .. وفي الباخرة لاقتني عجوز ومما شافتني قعدت تضحك وقالت لي ... أمانة ما صلاي وجراي يا ولدي

تحياتي
Singawi


_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الخميس أبريل 10, 2014 9:33 am


فى القطار بين المليون ميل مربع

الخرطوم
بحرى
الكدرو
الجيلى
الرويان
الميجة
جبل جارى
بانقا المحطة
القوز
شندى يا انا وانتى يا انا
التراجمة
كبوشية
ام على
المحمية
العالياب
الذيداب
الدامر
عطبرة بلد الحديد والنار
العابدية
بربر
ام مبيريكة
دار مالى
الشريك
الكربة
ندى
ابو ديس
ابو هشيم
عتمور
كرقس
دقش
الكرو
ابو حمد الجزيرة مقرات
نمره 1 الى نمره 10
حلفاااااااااااااااااا

هاهى الخرطوم حتى مدينة حلفا عبر نهر النيل تضم تلك المدن والقرى ... تدحرج بنا القطار حتى اخر مرسى فى وادى حلفا الحنينة


_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
عادل عثمان مصطفي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar

عدد المساهمات : 6481
تاريخ التسجيل : 19/10/2010
العمر : 61
الموقع : كانبرا - استراليا

مُساهمةموضوع: رد: القطار في الغناء السوداني   الخميس أبريل 10, 2014 9:36 am


أهديكم قصيدة في القطار لكامل كيلاني


هيهات هيهات لا جن ولا سحره
بقادرين على أن يلحقوا اثره

هذي المنازل قد مرت على عجل
كانها ومضة للبرق مختصره

هذا قطيع من الأغنام ألمحه
وهذه دوحة في ظلها بقره

وهذه ترعة في إثرها ظهرت
وهضبة وحقول بعدها نضره

هذا سواد علا فوق القطار وقد
عم الفضاء دخان قاذف شرره

هذا القطار بطيئا بعد سرعته
وذا صفير يدوي منذرا خطره

هذي المحطة قد لاحت لأعيننا
أعلامها وفود السفر منتظره

يحل فيها قليلا ثم يتركها
لغيرها ماضيا مستأنفا سفره

كالسهم منطلقا والسيل مندفعا
يثير في عدوه الحصباء والغبره

هيهات هيهات لا جن ولا سحره
بقادرين على أن يلحقوا اثره

هنا غلام أراه صاعدا حذرا
على النخيل يرجى فوقه ثمره

وهذه ثلة من قرية خرجت
وكلهم رافع من دهشة بصره

وهذه مركبات حملت نفرا
وفوق أخرى شعير يابس وذره

وثم طاحونة لاحت لأعيننا
ثوانيا وأختفت في الحقل مستتره

هذا غدير وهذي روضة أنف
تهب منها علينا نسمة عطره

شتى مناظر مرت خطف بارقة
كما تمر بك الأحلام منتشره

مرت وليس لها من عودة أبدا
كالطيف ولى فمن ذا يقتفي أثره

_________________
مـــــــــــرحبــــــــ **** بيكــــــــــــــــــم***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://الهوتميل abouhind1982@hotmail.com
 
القطار في الغناء السوداني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كبوشية إصالة التاريخ  :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: